الندوة العلمية الثانية موسومة بـ :الذكاء الاقتصادي الصيني في مجال التكنولوجيا العالية

نظم قسـم الـعلوم السياسية بكلية الحقوق والعلوم السياسية الندوة العلمية الثانية موسومة بـ :الذكاء الاقتصادي الصيني في مجال التكنولوجيا العالية

L’intelligence économique de la Chine dans le domaine de la haute technologie

احتضنت القاعة البيضوية بديار مولود بكلية الحقوق والعلوم السياسية صبيحة اليوم : 20/02/2017 بدءا من الساعة 9.00 صباحا  الندوة الدولية الثانية الموسومة بــ : الذكاء الاقتصادي الصيني في مجال التكنولوجيا العالية ، الندوة من تنظيم قسم العلوم السياسية ،فعاليات الافتتاح حضرها إطارات الكلية من نواب العميد ورؤساء الأقسام وأساتذة وطلبة الكلية .

كلمة رئيس الندوة الأستاذ  سالم  حسين ــ  بعد ترحيبه بالجميع ــ تمحورت حول اشكالية الندوة والتي تظهر التجربة الصينية للذكاء الاقتصادي كنموذج ناجح في فك أغلال الاحتكار الغربي والالتحاق بالركب التكنولوجي بل وحتى تحقيق الريادة في بعض المجالات، إن هذا النموذج – جدير بحق – بالدراسة والتمحيص لاستخلاص ما من شأنه أن يساهم في التطور التكنولوجي للجزائر وتحقيق النهضة الاقتصادية المرجوة.

فيا ترى ماهي أسرار  نجاح تجربة  الذكاء الاقتصادي الصيني وكيف يمكن للجزائر أن تستفيد من هذه التجربة لبناء منظومة قوية للذكاء الاقتصادي تحقق الأهداف المنتظرة منها مع مراعاة الخصوصيات السوسيو-ثقافية للمجتمع الجزائري.

يذكر أن الندوة عرفت عدة محاور للنقاش أهمها :

المحور الأول :  الإطار المفاهيم  للذكاء الاقتصادي .

المحور الثاني :  الاستراتيجية الصينية في البحث عن تحصيل  العلوم و التكنولوجيات.

المحور الثالث  : فاعلي الذكاء الاقتصادي الصيني .

المحور الرابع  : طرق وأساليب العملياتية الصينية .

المحور الخامس  : كيفية استفادة الجزائر من التجربة الصينية  للذكاء الاقتصادي .

للاشارة فإن الهدف من الندوة تلخص في عدة نقاط اهمها :

  • ضرورة الاعتراف بأن الصين أصبحت قوة اقتصادية عالمية صاعدة تطمح للعب دور عالمي.
  • التأكيد على ضرورة الاهتمام بالدراسات الآسيوية ، خاصة بالنظر لوجود العديد من المؤشرات التي تدل على التطور الهائل على مستوى العلاقات الصينية الجزائرية والذي مس مختلف المجالات .
  • تهدف الندوة إلى ضرورة الاستفادة من تجربة الذكاء الاقتصادي الصيني في مجال تكنولوجيا العالية   وعلينا أن نحتذي بها.
  • السعي لإقامة علاقات تعاون مستمرة بين الصين والجزائر قائمة على المساواة والمعاملة بالمثل في مجال العلوم والتكنولوجيات .
  • تهدف الندوة لضرورة تعزيز التعاون بين الجامعات الجزائرية والجامعات الصينية .

يذكر أن الندوة توزعت على جلستين بـ14مداخلة  تخدم محاور وأهداف الندوة كما يذكر ان الافتتاح الرسمي للندوة اشرف عليه نائب العميد المكلف بالبحث العلمي الدكتور مقدم ياسين .

دائرة الإعلام والاتصال والتظاهرات العلمية

الدكتور: نـاجح مخلوف.