جامعة المسيلة تنظم الملتقى الدولي حول التنوع النباتي والأهمية البيئية والاقتصادية للنباتات

احتضنت صبيحة اليوم 29/10/2017 قاعة ابن الهيثم بالقطب الجامعي  فعاليات انطلاق أشغال المؤتمر الدولي حول : التنوع النباتي والأهمية البيئية والاقتصادية للنباتات ، والمنظم من طرف كلية العلوم قسم العلوم الطبيعية والحياة ،أشغال الافتتاح حضرها بالإضافة إلى فواعل الجامعة طلبة كلية العلوم في مختلف المستويات .

رئيس الملتقى الدكتور : رباص خلاف  وفي كلمته عرج حول المحاور المهمة التي سيناقشها الباحثين والتي تمحورت حول :

ــ التنوع النباتي في المناطق الجافة وشبه الجافة وأثره على التنوع البيولوجي في عمومه.

ـ الأهمية البيئية للنباتات خاصة الطبية والمستعملة في تغذية الأنعام .

ـ الأهمية الاقتصادية للنباتات وأثرها على الاقتصاد الوطني .

من جهته عميد الكلية الدكتور : بن ساسي الطيب ،وفي كلمته الترحيبية نوه بأهمية هذا الملتقى والذي يندرج بصفة عامة في سياسة الجامعة البحثية وتوجه كلية العلوم بالخصوص ، وحث الطلبة على الاستفادة من أشغال هاذين اليومين خاصة من جانب استغلال وجود الباحثين والمداخلات المهمة التي تساعدهم على تكملة أبحاثهم العلمية في مختلف الاطوار ( ليسانس  ـ ماستر ـ دكتوراه).

يذكر ان هذا الملتقى ضم 34 باحث  مشارك  من  من جامعة المسيلة ومن مختلف جامعات الوطن وكذا من خارج الوطن ، بالإضافة الى 167 بحث مصور وتستمر الأشغال على مدار يومين :29-30 أكتوبر 2017 مع برمجة ورشتين بالموازاة مع المداخلات .

نشير إلى أن المداخلة الافتتاحية كانت من طرف الباحثة Errol Vella  من جامعة ” université montpellier” حول الطرق الجديدة لإحصاء النباتات في الجزائر .

ومن بين المداخلات المهمة التي تخدم مختلف المحاور  مداخلة  الدكتورة ياحي سمية من جامعة الجزائر حول : المناطق ذات الأهمية النباتية في الجزائر ـ حوصلة وآفاق البحث ـ وكذا مداخلة الدكتور : ياسين نويجم من جامعة المسيلة حول : اهمية المناطق الطبيعية في توزع الطيور المهاجرة ، ومداخلة الدكتور : بوجلال عبد الله حول دراسة بيو كميائية لمستخلص نبتة الشيح .

دائرة الإعلام والاتصال والتظاهرات العلمية

الدكتور : ناجح مخلوف