افتتاح قاعة مواهب برايل(Braille) للطلبة

في إطار المسؤولية الاجتماعية لجامعة محمد بوضياف المسيلة تجاه محيطها الاجتماعي والاقتصادي، تم افتتاح قاعة مواهب برايل موجهة للاستغلال من طرف الطلبة المكفوفين بالجامعة، الافتتاح الرسمي للقاعة حضره مدير جامعة المسيلة البروفيسور كمال بداري وأشرف عليه رفقة النواب وعمداء الكليات ومدراء والمعاهد، وطلبة المواهب الخاصة والطلبة بالجامعة.

القاعة تم تجهيزها بطابعة متخصصة من الجيل الخامس برايل التي تقوم بطباعة الدروس والمحاضرات ليتم قراءتها بصورة سهلة جدا من طرف فئة المكفوفين البالغ عددهم 15 خمسة عشر طالبا موزعين على مختلف الكليات والمعاهد، بالإضافة إلى مجموعة من أجهزة الكمبيوتر موجهة لهذه الفئة.

هذه المبادرة الأولى من نوعها على مستوى جامعة محمد بوضياف المسيلة تهدف إلى توفير الظروف الملائمة لتحسين جودة التعليم والتكوين لهذه الفئة الخاصة. كما أكد مدير الجامعة البروفيسور كمال بداري خلال افتتاحه لقاعة برايل على أن إدارة الجامعة ستوفر كتب الكترونية خاصة لهذه الفئة كما ستخصص لهم مكان للمطالعة تحضيرا للامتحانات الرسمية. كما أشار مدير الجامعة إلى أن هذا الانجاز يدخل في إطار المسؤولية الاجتماعية للجامعة، كما تدخل في إطار تنفيذ أهداف المخطط الاستراتيجي للجامعة 2017/2022 في محور الحياة الجامعية.

وتجدر الإشارة إلى أن جامعة المسيلة تسعى دائما للريادة خصوصا في مجال جودة التعليم والتكوين، وتوفير كل الظروف الملائمة للطلبة والأساتذة على حد سواء، والسعي قدما في تحقيق مراتب أولى مقارنة بالجامعات الوطنية.

WordPress Lightbox Plugin